توقعات العلماء شركه جوجل للتكنولوجيا عام 2030 .صدق اولا تصدق

10510-kaspersk_article

بعد أن كشف “كالكول ماغنوس” عن توقعاته الأخيرة وافقه الجميع الرأي أنه من الممكن أن يصل عالم التقنية إلى مستوى توقعاته بعد 20 عاماً.

يشهد العالم التقني تطور دائم ومستمر للحلول والأجهزة الالكترونية التي أصبحت جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية، وتكثر التوقعات التي تدور حول مستقبل هذه التطورات وكيفية حمايتها ممن يستغلونها بشكل دائم.

ومن أهم التوقعات التي صدرت هذا العام تلك التي أدلى بها “ماغنوس كالكول” مدير فريق البحث والتحليل الشامل في شركة كاسبرسكي لاب، حيث قال أن التلفاز والكمبيوتر وحتى الهواتف الذكية سيحل محلها نظارات العالم الرقمي، أي أنه وبمجرد ارتداء المستخدم لنظارته سيتمكن من مراجعة بريده الالكتروني ومشاهدة فيلمه المفضل فضلاً عن إجراء الاتصال الهاتف وإرسال الرسائل، وهذا ما تتوجع إليه شركة جوجل هذا العام من خلال دعوة العديد من المطورين في العالم التقني ليناقشوا كيفية بناء نظارة تقوم بكل هذه المهام.

كما توقع “كالكول” أن الألعاب الالكترونية المنتشرة حالياً سيحل محلها ألعاب العالم الافتراضي بالكامل ويكون اللاعب جزء من اللعبة نفسها، ومن أكثر التوقعات التي تثير ريبة المستخدمين لشبكة الانترنت أن التهديدات الأمنية التي من المتوقع أن يواجهها المستخدمين لشبكة الانترنت لا يمكن التوقع بها ولا الحلول التي يجب أن تتوفر لتفادي وقوعها دون معرفة التقنيات التي سيستخدمها البشر في المستقبل، ويذهب بعيداً “ماغنوس” للعام 2030 عندما يتكلم عن التقنيات الحديثة، ولكن لنترك ماغنوس هناك ونعود للخلف، حيث أعلنت جوجل أنها الآن بصدد إنشاء حل نهائي لكلمات السر من خلال جعلها “فيزيائية”، بما معناه أنه من الممكن أن تحفظ كلمة المرور الخاصة بالمستخدم على حلقة مدورة صغيرة من الممكن أن توضع في الأصبع كالخاتم مزودة برمز ممغنط تمنع الولوج إلى البريد الالكتروني أو أي من الخدمات التي المستخدمة والتي تتطلب كلمات مرور دون الحصول على هذه الحلقة أو حتى من خلال دمجها بالهاتف المحمول. وتقول جوجل أن هذا الحل يلزمه موافقة نسبة كبيرة من المستخدمين لتتمكن من تطويره وطرحه، كما أعلنت أنه وبتعديل بسيط على متصفح كروم سيقبل المتصفح كلمات المرور.

من المفترض وبعد هذا التقرير وهذه التطورات التي أصبحت شبه ملموسة، أنه يجب على الشركات التقنية التي تدير الكثير من المصانع حول العالم التفكير ملياً قبل القيام بأي من خطوة جديدة في عالم الأجهزة لأنه إذا تمكنت جوجل على  تقديم نظارة عالم افتراضي تقوم بجميع المهام التي يقوم بها الحاسب اللوحي والهاتف المحمول وحتى التلفاز، سيكون هذا التطور بمثابة ثورة جديدة في عالم الأجهزة التقنية، كالثورة التي نتجت عن هاتف آبل وشاشات اللمس لما قدمته من أسلوب استخدام جديد يوحي بالتطور في أول طرح لها.

يتفق الجميع على أن النظارة الرقمية هي الجهاز الثوري الجديد المرتقب، ولكن تبقى البيانات هي العائق الوحيد أمام المستخدمين، أين سيقومون بحفظها ما هو المكان الأنسب والأكثر أماناً ويمكنهم الوثوق به، ومن المؤكد إذا ما تم طرح النظارة وراج استخدامها فإنها وكما قال “كالكول” ستعتمد على حوسبة السحاب بالكامل، وهذا ما يدفعنا للقول أنه وأكثر من نصف مستخدمي شبكة الانترنت وحتى اللذين يواجهون صعوبات عديدة في حفظ بياناتهم لا يثقون بخدمة السحاب كمكان لتخزين البيانات المهمة لكونها مبهمة حتى الآن ومن الصعب معرفة من يمكنه الولوج إليها أو الاطلاع عليها.

مصدر الخبر _ ITP. NET

التعليقات:0النقر:5,072 views2014-02-18 10:33:27أخبار التكنولوجيا

أريد كتابة تعليق

Arabbaramj Copyright 2016 All rights reserved

Rules  www.arabbaramj.com